التنظيف

تنظيف الحوائط من العفن والفطريات

هل تُريدين التخلّص من العفن والفطريات على حوائط منزلك ومنعها من الظهور مرة أخرى؟ اقرئي هذا المقال للتعرّف على استراتيجيات ونصائح مفيدة!
اهم نصيحه:
التخلص من العفن والفطريات أمر ضروري لصحة وسلامة عائلتك، ننصحك دائماً باتباع التعليمات بحذر عند استخدام المطهّر المخصص للعفن والفطريات. واحرصي على حماية نفسك من خلال ارتداء واقي العين وقفازات وقناع إذا لزم الأمر، واختبري المنتج في منطقة صغيرة أولاً قبل بدء الإستعمال. لمثل هذه الأوساخ ننصح بالمنظف دوميستوس.
الخطوات الرئيسية:
يمكنك إزالة العفن عن الجدران في 3 خطوات سهلة. وللبدء، تحتاجين إلى الكلور والماء.
ثمّة عدّة طرق من شأنها مُساعدتك على الوقاية من العفن والفطريات، وتتمثّل إحداها في تثبيت مزيل الرطوبة الكهربائي.
إنّ العفن والفطريات أخطر آفتين في أي منزل، ولكن لحسن الحظ يمكنك استخدام منتجات التنظيف اليومية للقضاء على العفن ومنعه من الظهور مرة أخرى. وإذا لاحظت أنّ وجود الفطريات على الحوائط أو الأسطح الأخرى، مثل الأرضيات أو السجاد يضرّ بصحتك، فإنّ معالجة المشكلة من جذورها أمرٌ ضروري. واصلي القراءة للحصول على دليل سريع للتخلّص من العفن على حوائط منزلك.

اقرا ايضا الحصول علي افضل شركة كشف تسربات المياه بالرياض

ما هو العفن والفطريات، وما سبب ظهورها على الحوائط؟
إنّ العفن نوع من أنواع الفطريات التي تنمو من الأبواغ التي تنتقل عبر الهواء. عادةً ما ينمو العفن في الأجزاء الرطبة الدافئة التي لا يتدفق فيها الهواء كثيراً، لذلك، غالباً ما نجد العفن في الحمامات. قد يكون السبب في ظهورها انتشار الرطوبة وسوء التهوية، ولكن يظهر العفن أحياناً على الجدران بسبب وجود تسريب في أنابيب المياه سواءاً داخل المنزل أو خارجه. وقد تكون أنابيب التدفئة سيّئة العزل سبباً آخر في وجود رطوبة خلف الجدران.
إنّ الفطريات هي أكثر أنواع العفن الأسود انتشاراً على الجدران، وتتميّز بوجود بقع تنتشر لاحقاً على مساحات أوسع إذا لم تتمّ مُعالجتها. لتكتشفي إذا كانت البقع على الحوائط فطريات أم لا، ضعي كمية من مادة التبييض على المنطقة المصابة بواسطة قطعة قماش. إذا اختفى اللون الداكن بعد عدة دقائق، فهي فطريات، أما إذا لم يحدث ذلك، فيكون هذا اللّون الداكن على الأرجح مجرد أوساخ على الحائط.
تنظيف العفن الموجود على الحوائط
تحذير: قد يُؤدي العفن إلى ظهور ردّ فعل تحسّسي وضعف عام في الصحة، لذلك، إذا كانت مشكلة العفن على حوائطك شديدة، من الأفضل الاستعانة بالخبراء للتعامل معها. أما إذا كنت تتعاملين مع منطقة صغيرة، فاحرصي على ارتداء ملابس واقية للعينين وقفازات وقناع للوجه، لأنّ ملامسة العفن قد يكون ضاراً للصحة. تأكدي أيضاً من فتح النوافذ أو تشغيل مروحة في الغرفة أثناء التنظيف.

ابدئي بمزج محلول من الكلور المبيض والماء، غالباً مقدار واحد من الكلور مقابل ثلاثة مقادير من الماء، أو يمكنك شراء منظف منزلي يحتوي على مادة تبييض فعالة.
قومي بفرك منطقة العفن الداكنة بفرشاة شعر خشنة، ثم اشطفيها بالماء.
إذا لم تنجح هذه الطريقة، فثمّة منتجات مُصمّمة خصّيصاً للتعامل مع العفن والفطريات على الجدران وقد تكون أقوى تأثيراً، ولكن تذكري ألا تمزجي محاليل التنظيف معاً، فقد يُؤدي ذلك إلى حدوث تفاعلات كيميائية خطيرة.
منع ظهور العفن والفطريات مرة أخرى:
بعد الانتهاء من معالجة الفطريات، تكون الخطوة التالية منع ظهورها من جديد. ولهذا الغرض، نُقدّم لك النصائح التالية:

اشتري منتجاً متخصّصاً، كبخاخ مُضاد للبكتيريا، فقد يُساعد على منع العفن من النمو مرة أخرى. يُمكنك كذلك شراء طلاء مضاد للفطريات وهو متوفّر في معظم متاجر الأدوات المنزلية.
ننصح بتركيب جهاز كهربائي مانع للرطوبة في المناطق المُتضرّرة بشدة، وذلك للوقاية من العفن على المدى الطويل.
انظري في تحديث نظام العزل في منزلك، ففي بعض الأحيان، يكون العزل السيئ سبب المشكلة، فالحوائط والأسقف جيّدة العزل أقلّ عرضةً لتجمّع الماء، وبالتالي، ظهور العفن.
إزالة العفن والفطريات من الجدران
تتمثّل أفضل النصائح للتخلّص من العفن في القضاء على ظروف الرطوبة التي تُحبّها كثيراً:
حافظي على التهوية الجيدة للحمامات والمطابخ وغيرها من المناطق الرطبة، واحرصي أن تكون جافة قدر الإمكان.
ابسطي ستائر الحمام والمناشف لتجفّ.
عالجي مشاكل التسرّب فور اكتشافها لمنع الرطوبة من التسرّب إلى التجاويف وتحت الأرضيات.
ولا تقلقي في حال ظهور العفن والفطريات على الجدران مرةً أخرى، فهذه مشكلة شائعة، وأصبحت الآن مُحصّنة بالنصائح المُفيدة حول كيفية التعامل معها!

يُصبح تنظيف السجاد سهلاً باستخدام المنتجات والأساليب الملائمة؛ نُقدّم لك بعض الطرق السهلة لإزالة البقع والروائح الكريهة عن سجادتكِ؛ واصلي القراءة لمعرفة المزيد حول ذلك
نصيحة مُفيدة:
التنظيف المنتظم للسجاد يساعد على جعل التنظيف العميق أسهل. يحتاج السجاد إلى التنظيف بالمكنسة الكهربائية مرة كل أسبوع و تنظيف أكثر للأماكن الأكثر عرضة للأوساخ. سيساعد هذا على إطالة عمر السجاد و تجنب تراكم الأوساخ.
الخطوات الرئيسية:
تعدّ المساحيق الخاصة بالسجاد أسرع طريقة للتنظيف إذ يمكن تنظيفها بالمكنسة الكهربائية، ولن تحتاجي إلى الإنتظار لمدة طويلة حتى يجف السجاد.
استخدمي الفرشاة ذات الشعيرات الخشنة مع الماء بالإضافة إلى شامبو خاص بالسجاد لإزالة البقع.
يمكن استخدام صودا الخبز للتخلّص من الروائح.
وتذكري دائماً اختبار أي منتج تنظيف على منطقة صغيرة من القماش أولاً.
يحتاج السجاد إلى بعض العناية والاهتمام فقد يتعرّض من قت لآخر للأوساخ أو الأتربة أو حتى البقع، مثل بقع القهوة التي تظهر بوضوح على السجاد فاتح اللون أو حتى ألوان الشمع التي يستخدمها الأطفال أحياناً للّعب في المنزل. وفي الواقع، فإنّ المجهود الكبير الذي تبذله ربات البيوت في نقل الأثاث وانتظار السجاد حتى يجف بعد التنظيف، يصرف نظرهنّ عن تنظيف السجاد. إلا أنّ الأمر في الحقيقة ليس صعباً. نُقدّم لك فيما يلي طرق سهلة ومتعدّدة لإزالة البقع الصعبة والروائح الكريهة.

طرق مُجرّبة لتنظيف السجاد:
كيفية استخدام المسحوق لتنظيف السجاد.
يعتبر استخدام المسحوق وسيلة رائعة لتنظيف سجادكِ. تعرّفي على أفضل طريقة لتنظيف السجاد بالمسحوق، سواءً كان مسحوق تنظيف السجاد أم صودا الخبز:
يُرش المسحوق بغزارة على السجاد.
يُترك المسحوق لمدة ٣٠ دقيقة، ومن الأفضل تركه طوال الليل إذا كان ذلك ممكناً لإعطاء المنظف فرصة ليُؤدّي وظيفته في إذابة البقع وإزالة الروائح.
يُكنس المسحوق بعد الانتهاء.
كيفية استخدام شامبو السجاد:
يُعتبر تنظيف السجاد باستخدام شامبو السجاد طريقة أخرى شائعة. وهناك أنواع كثيرة لشامبو السجاد، لذلك يجب اتباع التعليمات الموجودة على ملصق المنتج.

قومي بإعداد المحلول باتّباع التعليمات الواردة على العبوة. وفي العديد من الحالات، ستحتاجين إلى تخفيف المنتج بالماء.
استخدمي كميّة كافية من الشامبو لتغطية المنطقة المراد تنظيفها بالكامل.
لا تجعلي السجادة رطبة أكثر من اللازم لأنّ ذلك سيزيد من وقت التجفيف بالإضافة إلى هدر مسحوق التنظيف.
افركي مناطق البقع الصعبة باستخدام فرشاة صلبة.
اترُكي السجادة لتجفّ. يُكنّس الشامبو بالمكنسة الكهربائية بعد أن يجفّ.
ما هو المنتج الأفضل للسجاد:
الشامبو أم المسحوق؟عندما يتعلق الامر بتنظيف السجاد، فإنّ الطرق التقليدية في استخدام الماء والصابون لن تُساعد خصوصاً إذا كان هناك بقع ثابتة ومتراكمة وروائح عميقة. يختار معظم الناس إمّا مسحوق السجاد أو الشامبو عند تنظيف السجاد في المنزل. عند التعامل مع البقع الثابتة، من الأفضل استخدام مسحوق السجاد بدلاً من الشامبو حيث يساعد ذلك على الانتهاء من العمل بسرعة. تحتاج منتجات الشامبو إلى ساعات لتؤدّي وظيفتها، الأمر الذي يمنع استخدام الغرفة حتى جفاف السجاد. بينما يوفر استخدام المكنسة الوقت ويُعطي نفس النتيجة. أياً كان المنتج الذي تقومين باستخدامه، تأكّدي من قراءة الإرشادات واتباع التعليمات.

منتجات تنظيف السجاد الطبيعية، إذا كنتِ من الأشخاص الذين يُفضّلون استخدام مواد طبيعية في تنظيف السجاد، فهناك بعض المواد الموجودة في أدراج المطبخ والتي يمكن أن تحقّق نتائج مبهرة في عمليات التنظيف. مثلاً، تُساعد مياه الصودا ومياه التونيك على التخلّص من بقع القهوة، أمّا ملح الطعام، فيُعدّ بديلاً جيداً لإزالة الأوساخ وبعض البقع، وتملك صودا الخبز قدرة فائقة على إزالة الروائح الكريهة المتداخلة بين ألياف السجاد. وتذكري دائماً عند استخدام أي منتج تنظيف جديد اختباره على منطقة صغيرة أولاً. طرق سهلة لإزالة البقع عن السجاد يُفضّل التخلّص من البقع الحديثة في أسرع وقت ممكن قبل أن تجف بالفعل وتتداخل مع ألياف السجاد، ولكن تذكري دائماً ألا تقومي بفركها بل ربّتيها لمنع البقعة من الانتشار على السجادة أو التغلغل فيها عميقاً.
ومع العلم أنّه بإمكانك تنظيف البقع باستخدام مُنظف، نُقدّم لك بعض الطرق المُفيدة لإزالة البقع استناداً إلى مصدر البقعة: لإزالة البقع اللزجة، مثل العلكة، ضعي عليها مكعباً من الثلج حتى تصير صلبة قبل إزالتها. لإزالة البقع ذات الرائحة الكريهة، استخدمي مزيجاً متساوياً من الخل والماء الدافئ، وضعيه على البقعة باستخدام قطعة قماش. أصبح بإمكانك الآن إبقاء السجاد خالياً من الروائح والبقع. استمتعي بغرف أكثر انتعاشاً وإشراقاً!